الرئيسيةالرئيسية  البوابةالبوابة  س .و .جس .و .ج  بحـثبحـث  التسجيلالتسجيل  دخولدخول  

شاطر | 
 

 اتفاق الأزهر والكنيسة علي جواز زراعة الأعضاء البشرية

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
????
زائر
avatar


مُساهمةموضوع: اتفاق الأزهر والكنيسة علي جواز زراعة الأعضاء البشرية   الجمعة يناير 29, 2010 11:28 pm

طنطاوي : التبرع بالأعضاء تكافل وتراحم

كتب ـ محمود غلاب : اتفق الأزهر الشريف والكنيسة المصرية علي مبدأ جواز زراعة الأعضاء البشرية الذي يناقش مجلس الشعب قانونه يوم الاثنين المقبل، بعد حسم الجدل الذي استمر »21« عاماً حول هذا المشروع . أعلن الدكتور محمد سيد طنطاوي شيخ الأزهر الشريف، رئيس مجمع البحوث الاسلامية والبابا شنودة الثالث بابا الاسكندرية وبطريرك الكرازة المرقسية في رأيهما اللذين تلقاهما البرلمان جواز نقل عضو من جسد إنسان حي أو ميت الي جسد انسان حي علي سبيل التبرع . وأكد شيخ الأزهر ان تبرع الانسان البالغ العاقل المختار غير المكره بجزء من أجزاء جسده جائز شرعاً، ولا فرق بين التبرع للأقارب وغيرهم مادام يقر بنفعه الأطباء الثقات علي أساس قاعدة الإيثار والتكافل والتراحم . وأكد شيخ الأزهر ان بيع الانسان لجسده أو لأي جزء من أجزائه محرم وباطل شرعاً . ووضع شروطاً للتبرع بالأعضاء، وهي ألا يكون العضو أساسياً للحياة أو يعطل وظيفة أساسية من حياته، وألا يكون العضو المنقول حاملاً للصفات الوراثية ولا من العورات المغلظة، وألا يعود بضرر علي المتبرع . وأوضح شيخ الأزهر ان نقل جزء من جسد الميت لإنقاذ حياة شخص آخر من مرض عضال جائز شرعاً مادام أقر بذلك الأطباء الثقات، علي أن يكون بإذن المنقول منه حال حياته، أو بموافقة والديه أو أحدهما بعد وفاته، أو وليه الشرعي أو ولي أمر المسلمين . وأجاز شيخ الأزهر الاستفادة من جسد المحكوم عليه بالاعدام بشرط الحصول علي موافقته قبل اعدامه او موافقة وليه، وحدد شيخ الأزهر الوفاة الشرعية بتوقف القلب والتنفس توقفاً تاماً، ويحكم الأطباء بأن هذاالتوقف لا رجعة فيه، واذا تعطلت جميع وظائف الدماغ تعطلا نهائياً . وأيد شيخ الأزهر حق الجهات الطبية كوزير الصحة أو نقابة الاطباء والجهات التشريعية والتنفيذية في وضع ضوابط وشروط تراها مناسبة لزراعة الأعضاء بشرط ألا تتعارض مع القرارات الشرعية التي أقرها مجمع البحوث . وأيد البابا شنودة زرع أعضاء من جسد متوفي قبل ان تتحلل الجثة وتتحول الي تراب، عندما يكون فيها حياة لشخص آخر . وطالب بالتأكد من ثبوت حالة الوفاة، علي أن تتم الاجراءات واتخاذ القرارات اللازمة علي وجه السرعة حتي لا تفسد الاعضاء وتكون بلا فائدة، ووصف البابا شنودة التبرع بالأعضاء بين الأحياء بأنه أسمي أنواع التضحية لايضاهيه الا التضحية بالروح من أجل الوطن، وشدد البابا شنودة علي ضرورة توافر الضمانات الكافية لمنع بيع أو سرقة الأعضاء البشرية .
تاريخ نشر الخبر : 29/01/2010
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
اتفاق الأزهر والكنيسة علي جواز زراعة الأعضاء البشرية
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
 :: منتدى الاخبار :: اخبار عامة-
انتقل الى: